الرئيسية / الميركاتو / نهاية جنون كرة القدم: الحد الأقصى ، 100 مليون يورو
نيمار جونيور

نهاية جنون كرة القدم: الحد الأقصى ، 100 مليون يورو

ستؤدي أزمة فيروس كورونا إلى تقليص حجم أعمال كرة القدم ، مما سيؤثر بشكل مباشر عى : سعر الانتقالات ورواتب لاعبي كرة القدم.


إن الجهات الراعية في عالم كرة القدم هي شركات الاستهلاك الجماعي التي ستتأثر بهذه الأزمة وسيؤدي ذلك إلى نظام جديد


فيروس كورونا سيعود بسوق الانتقالات لسعره الطبيعي.



الازمة التي تعيشها اوروبا والعالم كله بسبب انتشار فيروس كورونا، سوف تؤثر على سوق الانتقالات، وسوف يكون سقف النقل الكاش هو 100 مليون يورو، وعلى الاغلب ستكون العمليات في السوق هي مقايضة لاعبين بين الاندية.




سيكون الحد الأقصى للنقل 100 مليون يورو ، وهو الحاجز الذي تم تجاوزه في عام 2013 بتوقيع ريال مدريد مع غاريث بيل: حيث دفع النادي الأبيض 101 مليون مقابل الويلزي من توتنهام.




كان جنون مانشستر يونايتد مع بوغبا في عام 2016 مقدمة لعام 2017, و الذي كان فظيعًا من حيث توازن كرة القدم مع 222 مليون يورو دفعتها باريس سان جيرمان لنيمار و 145 مليونًا لموناكو من أجل مبابي.



أصبح السوق مجنونا وخرج من السيطرة بتوقيعات مثل كوتينيو (135 مليون) أو ديمبيلي (120 مليون) ، و هزارد 100 مليون للاعب يبلغ من العمر 29 عامًا و ينتهي عقده بعد 6 أشهر ، و الـ 112 مليون التي دفعها يوفنتوس لكريستيانو رونالدو


الان , سيعتمد سوق الانتقالات التالي على المقايضة وكل شيء يشير إلى أنه سيتم تحديد سقف أقصى قدره 100 مليون يورو



(صحيفة MD)

عن منصور أحمد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*