الرئيسية / النادي / أياً كان قرار الحكومة الكتالونية, إجتماع الإدارة سيبقى كما هو
كاردونير - بارتوميو - مويكس

أياً كان قرار الحكومة الكتالونية, إجتماع الإدارة سيبقى كما هو

  • ستعقد القمة حتى لم لم تعطي الحكومة الكتالونية الضوء الأخضر لإستفتاء على سحب الثقة في 1 و 2 نوفمبر.
  • مجلس إدارة نادي برشلونة سيجتمع الإثنين المقبل ليقرر ما إذا كان ينبغي الاستقالة أو الذهاب إلى صناديق الاقتراع للتصويت على سحب الثقة المقرر يومي الأحد 1 والاثنين 2 نوفمبر , و أيضا لأسباب أخرى
  • الآن ، في حال حكومة كاتالونيا لم تعطي الضوء الأخضر هذا الأربعاء ، في القمة التي ستقام مع نادي برشلونة ، لاجراء الاستفتاء على سحب الثقة لأسباب صحية ، فإن اجتماع مجلس الإدارة يوم الاثنين المقبل سيبقى كما هو.



  • قيادة برشلونة لديها العديد من القرارات على الطاولة لاتخاذها وقضايا أخرى لتحليلها.
  • على سبيل المثال ، يجب الموافقة على حسابات العام 2019-20 ، تم إغلاقها وتدقيقها بالفعل وتقديمها في 5 أكتوبر من قبل نائب الرئيس جوردي مويكس بعجز بلغ 97 مليون يورو مع إيرادات بلغت 855 مليون بسبب آثار الوباء ، إيرادات قلت بـ 203 مليون
  • نظراً لاستحالة عقد الجمعية العامة العادية التي كان من المقرر عقدها في 25 أكتوبر بسبب قيود الوباء والحجم الكبير للأعضاء الذين يجعلون انعقادها إلكترونياً غير مجدٍ ، سيوافق المجلس على السنة المالية 2019-20.
  • يجب على مجلس الإدارة أيضًا التحقق من صحة الميزانية الجديدة البالغة 791 مليونًا لهذا الموسم ، والتي تتميز بمزيد من سياسات الادخار مثل التعديل المؤقت للرواتب في مواجهة الانخفاض المستمر في دخل النادي مع استمرار الوباء.

(صحيفة MD)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*