الرئيسية / النادي / مراجعة برشلونة تكشف عن وضع اقتصادي أسوأ من المتوقع
لابورتا

مراجعة برشلونة تكشف عن وضع اقتصادي أسوأ من المتوقع


— المراجعة الداخلية تكشف عن خسائر تقترب من 350 مليون يورو هذا العام , و بناءً على هذا التوقع ، لن تكون هناك أرباح حتى موسم 2022-2023.



المراجعة التي أجراها مجلس الإدارة القادم في نادي برشلونة لكرة القدم كشفت عن وضع اقتصادي أسوأ من المتوقع ، وفقًا لـ ‘Esport 3’.



وخلاصة التحليل الشامل أن هذا الموسم سيترك نحو 350 مليون يورو من الخسائر ، في حين أن الأرباح ، مع افتراض استمرار ميسي و وصول نجم هذا الصيف ، لن تكون حتى العام المالي 2022-2023.




وفقًا لـ ‘Esport 3’ ، فإن فيران ريفرتر ، المدير العام الجديد لبرشلونة ، هو الذي قدم حقيقة السيناريو الاقتصادي الحالي إلى مجلس الإدارة , و ستنطوي خطته أيضًا على افتراض خسائر العام المقبل ولكن تقليلها والقدرة على تحقيق فائض في السنة المالية 2022-2023 , يأخذ هذا التخطيط في الاعتبار استمرارية افتراضية لميسي وتوقيع لاعب من المستوى الأعلى.



على الرغم من الوضع المقلق ، نقل ريفرتر رسالة تفاؤل إلى جوان لابورتا وبقية أعضاء مجلس الإدارة , و هو مقتنع بأن هناك طرقًا وحلولًا ليكون االنادي قادرًا على المنافسة في سوق الانتقالات دون أن يعني ذلك رهن مستقبل النادي.



(المصدر : صحيفة سبورت)

عن منصور أحمد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*