الرئيسية / لاعبين / جيرارد بيكيه / بيكيه: “بارتوميو كذب على ليو (ميسي) و علي أنا في وجوهنا”
بيكيه

بيكيه: “بارتوميو كذب على ليو (ميسي) و علي أنا في وجوهنا”

الكاتالوني تحدث بصراحة عن الرئيس السابق في برنامج The Wild Project و ألقى باللوم عليه في مسؤولية “بارساجات” والأزمة الاقتصادية والرياضية


المدافع الأوسط لنادي برشلونة ، جيرارد بيكيه ، أعرب عن رأيه علانية بشأن الرئيس السابق للنادي جوزيب ماريا بارتوميو ، وذلك في برنامج The Wild Project: “لقد كذب على ليو (ميسي) و علي أنا في وجوهنا في المدينة الرياضية , و أخبرنا أنه لا يعرف أي شيء عن بارساجات .” , بارساجات هي قضية التعاقد سراً مع شركة عملت على تشويه سمعة لاعبين في الفريق و مسؤولين معارضين لادارة بارتوميو عبر حسابات وهمية على شبكات التواصل الإجتماعي



الكاتالوني ، وهو أحد أهم اللاعبين في فريق تشافي هيرنانديز ، أكد أنه دافع عنه علنًا في البداية فيما يتعلق ببارساجات: “خرجت للدفاع عنه في مؤتمر صحفي ، لكنه كان يعلم ذلك: الشخص المسؤول عن كل ما حدث هو يده اليمنى , و في مقابلة انتقدته فيما بعد و راسلني ليخبرني أن هذا غير صحيح. “


في هذا السياق ، أشار بيكيه أن جزءًا كبيرًا من المشكلة يكمن في بيئته المقربة : “أوقف يده اليمنى عن العمل ، لكن ليس في المراتب , كانت لدي علاقة ودية معه ، لكنه كذب على في وجهي في مثل هذا الحدث الخطير الذي تجاوزته بالفعل , وقد تم اتخاذ قرارات خاطئة”.



أصر بيكيه على أن جوزيب ماريا بارتوميو لم يكن يعرف كيف يدير القيادة كرئيس للنادي: “نحن نقوم بالعمل الذي يحدده لنا المدرب وهذا بدوره عمل الرئيس , لكن بارتوميو لم يفعل ذلك وتم نقل الافتقار إلى القيادة إلى الميدان , يتم نصحه من قبل أشخاص ليس لديهم أي فكرة”.


وأشار أيضًا إلى أنه لا يظهر عادة في المدينة الرياضية ، وهو أمر لم يفهمه أبدًا: “لم يأت بارتوميو إلى المدينة الرياضية أبدًا , كان يريد إرضاء الجميع ولم يكن يعرف كيف يقول لا.”


(المصدر : صحيفة MD)

عن منصور أحمد