الرئيسية / لاعبين / جيرارد بيكيه / شكوى ضد بيكيه وروبياليس بتهم الفساد
بيكيه وروبياليس

شكوى ضد بيكيه وروبياليس بتهم الفساد

ميغيل أنخيل جالان كاستيلانوس ، رئيس المركز الوطني للتدريب للمدربين (CENAFE) ، قدم أمام مكتب المدعي العام الاتفاقية المبرمة بين قلب الدفاع ورئيس الاتحاد لنقل كأس السوبر الإسباني إلى المملكة العربية السعودية.


بعد أن أعلنت “El Confidencial” عن التسريبات الصوتية بين جيرارد بيكيه ورئيس الاتحاد الملكي الإسباني لكرة القدم (RFEF) لويس روبياليس ، ظهر قلب الدفاع يوم الإثنين فجرًا تقريبًا لإعطاء تفاصيل عن الاتفاق الذي قامت به شركته كوزموس مع الاتحاد لأخذ كأس السوبر الإسباني إلى السعودية ، وأضيفت فوضى جديدة هذا الثلاثاء.



كما ذكرت صحيفة AS ، ميغيل أنخيل جالان كاستيلانوس رئيس مركز التدريب الوطني للمدربين (CENAFE) قدم شكوى ضد رئيس الاتحاد (RFEF) لويس روبياليس ، و مدافع برشلونة جيرارد بيكيه الذي يتهمه بـ “الفساد بين الأفراد والمراوغة والرشوة والإدارة غير العادلة”.


قدم غالان الشكوى في وقت متأخر من صباح يوم الثلاثاء وندد بأن “رئيس الاتحاد لويس روبياليس ضغط على الأطراف المتعاقدة لدفع عمولة قدرها 24 مليون يورو إلى جيرارد بيكيه وحاول إخفاء مشاركة اللاعب في العقد”.


في يوم الثلاثاء نفسه ، وزير الدولة للرياضة ورئيس المجلس الأعلى للرياضة خوسيه مانويل فرانكو زار جناح MD وانتقد بيكيه لتدخله في الاتفاقية , صنف فرانك تدخله بأنه “غير أخلاقي و غيرمنطقي” , و أضاف وزير الدولة للرياضة “مما نعرفه حتى الآن ، من المرجح أنه لا يوجد شيء غير قانوني ، ومن ناحية أخرى ، فإن الاتحاد الاسباني لكرة القدم هو كيان خاص له سلطات عامة مفوَّضة ويحق له توقيع اتفاقيات مع من تراه مناسبًا” ، رغم أنه لم يتردد في الإشارة “من وجهة نظر أخلاقية ، لا يبدو ذلك جيداً أو منطقيًا أن يلعب لاعب كرة القدم نشط ينتمي إلى نادٍ يشارك في المسابقات الوطنية دور الوسيط ، ويبدو لي أنه ليس منطقيًا و لا أخلاقياً ، ولكن دعونا نرى ما سيحدث في الأيام القادمة “


(المصدر : صحيفة MD)

عن منصور أحمد