الرئيسية / لاعبين / فرينكي دي يونغ / دي يونغ الذي أراده الجميع
دي يونغ

دي يونغ الذي أراده الجميع


— في نسخته الأكثر “مشاركة في كل المجالات” ، يتذكر وقته في أياكس ، و يكسر الهولندي الخطوط ويصبح أخيرًا قائدا في وسط برشلونة كومان

دي يونغ الذي أراده الجميع 1


فرينكي دي يونغ أطلق عليه علامة “توقيع استراتيجي” كانت نصف أوروبا تقاتل من أجله في عام 2019 وهو يبلغ من العمر 21 عامًا ، وهو الآن يبرر الاستثمار الذي قام به برشلونة.



وصوله للكامب نو استعاد تدخل سريع من الرئيس آنذاك جوزيب ماريا بارتوميو ، الذي قاد رحلة إلى أمستردام بعد مكالمة قبل 48 ساعة من المدير الرياضي بيب سيغورا ، مع لاعب الذي كان يفكر بالفعل في الذهاب إلى باريس سان جيرمان , و كما يضغط مانشستر سيتي بقوة مع التدخل المباشر من بيب جوارديولا وحتى بايرن أغراه.




انتهى الأمر بتغليب العاطفة مع السمة المميزة لأسلوب لعب برشلونة بإعادة فرينكي إلى طريق برشلونة ، وهو نفس الشيء الذي أوصاه به رونالد كومان بشدة كمدرب لمنتخب هولندا دون أن يعرف أنه في يوم من الأيام يمكنه الاستمتاع بهذه الموهبة الناشئة كمرب في البارسا



عند التوقيع معه , لم يكن قد قضى بع على ريال مدريد في الأدوار الإقصائية بدوري أبطال أوروبا , لقد فعل ذلك بعد شهر ونصف بحفل في مباراة الإياب في سانتياغو برنابيو (1-4) كسر خصر لوكا مودريتش في صورة مبدعة بالفعل لمسيرته , هذه النسخة من كرة القدم الغزيرة بجينات أياكس – برشلونة ، جديدة وطموحة ، تم استدعاؤها لتألق في كامب نو لمدة عقد من الزمن.



لكن لم ينته فرينكي من فرض أسلوبه مع إرنستو فالفيردي ، حيث انتقل من بداية مفعمة بالأمل إلى حالة شاذة بقيت كذلك مع كيكي سيتين



كان من الضروري كسر هذا الجمود



الان , يمكن القول “هذا هو دي يونغ الذي أردناه.” , هذه مشاعر الكتلان تجاه الهولندي بعد رؤيته على مستوى عالٍ جدًا الشهر الماضي مع الحرية في يمين بوسكيتس , حيث سجل هدفان ، و تمريرتان حاسمتين و يقدم كرة قدم عمودية أكثر بكثير مليئة بالثقة لكسر الخطوط ودفع الفريق للأعلى للترابط مع بيدري و غريزمان و ديمبيلي و ميسي



(المصدر : صحيفة MD)

عن منصور أحمد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*