الرئيسية / لاعبين / صامويل أومتيتي / أومتيتي قد يلجئ للفيفا بسبب وضعه الحالي
أومتيتي

أومتيتي قد يلجئ للفيفا بسبب وضعه الحالي

— على الرغم من أن لديه عقدًا حتى عام 2023 ، يمكن أن يلجئ لـ FIFA إذا استغل صموئيل المادة 18.3 بحجة قضية رياضية مبررة , و يمكنه الإبلاغ عن مغادرته للبارسا قبل 15 يومًا من آخر مباراة في الدوري أو نهائي دوري أبطال أوروبا في حالة التنافس عليه


نادي برشلونة لكرة القدم يبحث عن مخرج لصمويل أومتيتي ليتمكن من إلغاء الرتنب التي يضيفه الفرنسي ، مع الأخذ في الاعتبار الوضع الاقتصادي للنادي , و المشكلة تكمن في مدة عقد اللاعب الذي ينتهي في يونيو 2023 , ويضاف إلى ذلك حقيقة الإصابات المستمرة التي عايشها اللاعب الذي وصل إلى فريق برشلونة في صيف 2016 قادما من أولمبيك ليون.


لكن هناك مخرج قانوني للاعب في صيف 2022 ، طالما استمرت الوضعية الحالية حيث لم يلعب اللاعب بعد أي دقيقة في مباراة برشلونة الرسمية, و هذا قد يعني الخروج حتى أن النادي لن يتلق أي تعويض مالي.



حتى الآن تم استدعاء اللاعب الفرنسي في سبع مباريات بالدوري ومباراتين في دوري أبطال أوروبا ، لكن دون أن يقفز إلى أرض الملعب.


إذا استمرت هذه الديناميكية ، إذا استمر دون أن يلعب ، يمكن لأومتيتي أن يطلب رحيله من النادي في 30 يونيو 2022 طالما أنه لا يصل إلى 10٪ من إجمالي المباريات التي لعبها نادي برشلونة هذا الموسم , و هو خروج يمكن أن يصبح مجانيًا على الرغم من أنه لا يستبعد أن يقوم اللاعب بتعويض برشلونة , وهذا التعويض سيتعين على FIFA تحديده اعتمادًا على العقد والوقت المتبقي من التزامه مع برشلونة.


جاء ذلك في اللوائح الخاصة بوضع ونقل لاعبي FIFA. على وجه التحديد في المادة 18.3 والتي تنص على ما يلي : “يجوز للاعب المحترف الذي يشارك خلال الموسم في أقل من 10٪ من المباريات الرسمية التي يلعبها ناديه ، إنهاء عقده قبل الأوان بحجة رياضية مبررة , في دراسة هذه الحالات سيتم النظر في ظروف اللاعب على النحو الواجب , و سيتم إثبات وجود سبب رياضي مبرر بشكل فردي في كل حالة , في هذه الحالة لن يتم فرض عقوبات رياضية على الرغم من أن التعويض قد يكون مطلوبًا , و يجوز للاعب المحترف إنهاء عقده على هذا الأساس في الـ 15 يومًا التي تسبق آخر مباراة رسمية له في الموسم مع النادي الذي تم تسجيله فيه “.


إذا استمر هذا الاتجاه ، فقد يعلن أومتيتي رحيله قبل 15 يومًا من آخر مباراة في الدوري أو نهائي دوري أبطال أوروبا ، و عندها سيكون الفيفا هو الذي سيحدد التعويض لسنة التي ستبقى من العقد , و تجدر الإشارة إلى أن هذا المسار لا يمكن أن يأتي إلا من لاعب كرة القدم ، وليس من نادي برشلونة أبدًا.


(المصدر : صحيفة MD)

عن منصور أحمد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*