الرئيسية / لاعبين / فليب كوتينيو / كوتينيو: توقيع خاسر من اليوم الأول
كوتينيو

كوتينيو: توقيع خاسر من اليوم الأول

فيليب كوتينيو خضع لعملية جراحية لإصابته في الغضروف المفصلي الأيسر , ووفقًا للبيان الرسمي للنادي ، فإن الوقت المقدر للانسحاب يبلغ حوالي ثلاثة أشهر ، وبالتالي سيخسر مباريات دوري أبطال أوروبا ضد باريس سان جيرمان وكأس السوبر الإسباني وكأس الملك.



نكسة جديدة للبرازيلي الذي لسبب أو لآخر لم ينجح تمامًا في برشلونة.



وقع كوتينيو لبرشلونة في يناير 2017 ، وكان اللاعب المرغوب فيه , حيث حاول نادي برشلونة دمجهم بكل الوسائل في الصيف الماضي لتعويض نيمار عندما هرب إلى باريس سان جيرمان , لكن لم تكن هناك طريقة لأن ليفربول أغلق الباب ولم يسمح له بالخروج , و أصر برشلونة على سوق الشتاء المقبل.



للتعاقد معه ، وضع النادي على الطاولة 120 مليونًا ثابتًا بالإضافة إلى 40 متغيرات أخرى ، بالإضافة إلى عدم التحرك نحو أي لاعب آخر في ليفربول لبضع سنوات , و في ذلك الوقت ، كان كل شيء يعتبر جيدًا نظرًا للتوقعات التي ولده توقيعه.




الواقع كان مختلفا جدا , منذ اللحظة الأولى لم يتكيف لاعب كرة القدم مع مخطط فالفيردي , وضعه مدرب برشلونة في ذلك الوقت على الجناح الأيسر حيث انخفض أداءه بالكامل.



مع مرور الوقت ، انخفضت مساهمته في الفريق , حتى أنه كان يعاني من مشاكل مع المدرجات التي انتقدت اللاعب على مشاركته المحدودة في الفريق , ورد كوتينيو على الجمهور بتغطية أذنيه بعد تسجيله هدفا , و هنا كانت بداية النهاية , و بدت أيامه معدودة.



بدأت الإدارة الرياضية في مسح السوق بحثًا عن مشترٍ ، لكن لم يكن أحد على استعداد للاستثمار في لاعب , حتى ظهور بايرن ميونيخ , لم يشتريه ، لكنه أخذه على سبيل الإعارة ودفع 8.5 مليون , كما وقع على خيار شراء بـ 120 ، لكنه تخلى بالفعل عن ذلك بعد أربعة أشهر.



رونالد كومان منحه فرصة هذا الموسم.



بدأ كوتينيو بشكل جيد ، لكن كما حدث قبل عامين ، كان أداؤه ضعيفًا وفقد اللاعب فرحته , و أوقفته إصابة صغيرة بالفعل لمدة ثلاثة أسابيع , و الآن تتركه اصابة الغضروف المفصلي خارج الملعب لمدة ثلاثة أشهر حتى يتمكن من لعب آخر شهرين فقط من المنافسة.



يبقى أن نرى ما إذا كان النادي سيبحث عن بديل للاعب في سوق الشتاء الحالي أم لا .



(صحيفة الماركا)

عن منصور أحمد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*