رافينيا

ماتيو و الهدف غير المحتسب لرافينيا: “إنه أمر محرج…”

الحكم السابق حلل في “موفيستار” الجدل الذي حدث في مونتجويك يوم السبت


الهدف الذي ألغاه بوسكيتس فيرير لرافينيا يوم السبت الماضي في مونتجويك لا يزال صاخباً

القرار الذي تعرض لانتقادات شديدة من قبل غرفة تبديل الملابس في برشلونة أثناء وبعد المباراة والذي أصبح الآن باردًا حتى من قبل مؤسسة التحكيم، أصبح موضع تساؤل.

حكم الفيديو المساعد اعتبر أن كرة ساؤول كوكو المرتدة التي انتهت عند قدمي البرازيلي الذي كان متقدما بشكل واضح كانت جزءا من نفس اللعبة , و لم يدظهر على لوحة النتائج بعد فترة طويلة من المراجعة.

وقد أعرب الحكم السابق والمثير للجدل دائما ماتيو لاهوز وهو الآن معلق في “موفيستار” عن رأيه في هذا الشأن.

وقد فعل ذلك، بالطبع، بشدة “إنه أمر محرج. من الجنون أن يتم إلغاء هذا الهدف. رافينيا لديه تمركز فقط، ليس هناك أي تأثير في اللعبة . لا يمكن معاقبته. لقد تم حظره بالفعل عندما تدخل , ما خطأ رافينيا لوجوده في التمركز؟”

وأضاف ” اذا لو كوكو (مدافع بالماس) سدد الكرة واصطدمت بليفاندوفسكي ودخلت الشباك؟ أو اصطدمت بـ ليفاندوفسكي ثم رافينها؟ لن يكون هنالك تسلل رافينها لم يكن له أي تأثير عندما مرر فيرمين الكرة. هذا جنون”

ماتيو و الهدف غير المحتسب لرافينيا: "إنه أمر محرج…" 1

(المصدر / صحيفة سبورت)

اضف رد