ماركيز

ماركيز يفوز إذا لم يستمر تشافي

برشلونة يقدر عمله في الفريق الرديف ومعرفته بفريق الرديف والشباب الذين ينجحون بالفعل في الفريق الأول


مر أكثر من شهرين بقليل منذ أن أعلن تشافي هيرنانديز في مؤتمر صحفي أنه لن يستمر في تدريب نادي برشلونة ابتداءً من الموسم المقبل على الرغم من أنه لا يزال لديه عام آخر في عقده , تعمل الإدارة الرياضية على إقناع تشافي بتغيير قراره، ولكن أيضًا على خطة مفاجئة لإيجاد بديل لمقعد الكوليز .

ونظراً للصعوبات التي يواجهها نادي برشلونة في العثور على بديل مع ضمانات للفريق الأول لكرة القدم للرجال فإن خيار الرهان على خيار من المنزل يفوز بالكامل في الادارة الرياضية .

قبل شهرين كان خيار تقريبًا مستبعدًا، ولكن إذا لم يستمر تشافي فسيكون ماركيز مرة أخرى خيارًا يتم أخذه في الاعتبار.

النادي سعيد جدًا بالعمل الذي يقوم به في برشلونة أتلتيك ويقدر أنه مدرب يعرف المنزل والشباب الذين ينجحون في الفريق الأول , ومع أخذ كل هذه الظروف في الاعتبار فإن رافا ماركيز يترشح كأحد المرشحين لشغل منصب تشافي هيرنانديز.

المدرب المكسيكي يحظى بموافقة الرئيس لابورتا , القائد الأعلى لكيان البلوفرانا اختاره لتولي زمام الأمور في برشلونة أتليتيك الموسم الماضي واقترب من الصعود إلى الدرجة الثانية , و لقد خاضوا هذا العام 11 مباراة دون هزيمة ولم تعد قيادة المجموعة الأولى في الاتحاد الإسباني لكرة القدم تبدو وكأنها مدينة فاضلة.

مع بقاء ثماني مباريات على نهاية المجموعة الأولى من الدوري الإسباني القسم الثالت ، يحتل برشلونة أتليتيك المركز الثاني برصيد 57 نقطة بفارق نقطة واحدة فقط عن المتصدر ديبورتيفو , و دعونا نتذكر أن المركز الأول فقط هو الذي يمنح الوصول المباشر إلى الدرجة الثانية ومن المركز الثاني إلى الخامس في الجدول يمنحك الوصول إلى الفئة الفضية لكرة القدم الإسبانية عبر “مباراة فاصلة”.

ويحظى المدرب المكسيكي بتقدير كبير في مجلس إدارة لابورتا رغم الجدل الذي أثير حول تروجيه لبيت مراهنات و وضع تصرفه بين أيدي إدارة النزاهة في النادي.

يتم تقدير قيادته وقدرته على المناورة في فريق عادة ما يعاني من خسائر غير متوقعة بين فيروس FIFA ولاعبي كرة القدم الذين يستدعيهم تشافي هيرنانديز لمباريات الفريق الأول , ومن دون إحداث الكثير من الضجيج يواصل ماركيز نموه على مقاعد البدلاء. ونادي برشلونة أتليتيك الثاني لا يسمح للمتصدر ديبورتيفو بالتنفس.

(المصدر : صحيفة سبورت)

اضف رد