الرئيسية / مسابقات / الدوري الإسباني / الحزن يصيب الكامب نو وخسارتين متتاليتين بعد 19 عاما
بوسكيتس

الحزن يصيب الكامب نو وخسارتين متتاليتين بعد 19 عاما

فقط 57495 متفرجًا حضروا مباراة برشلونة – قادش و التي انتهت بهزيمة الكاتالونيين مثل ما حدث يوم الخميس ضد إينتراخت


الحزن على الانتكاسة الأوروبية الجديدة أمام أينتراخت والألم بسبب الغزو الألماني غير المسبوق في المدرجات ، انعكس على مباراة قادش ب، 57495 متفرجًا فقط , أقل بكثير مما كانت عليه في مباراة الدوري السابقة ضد إشبيلية (76112) قبل أسبوعين



للمباراة الثالثة على التوالي ، وصل برشلونة إلى استراحة الشوط دون فتح النتيجة , لكن هذه المرة لم يحاصر قادش كما فعل مع إشبيلية ولم يكن بيدري المصاب المنقذ حينها , ولا شغف رونالد أروخو الموقوف لرفع معنويات مجموعة لا يمكن التعرف عليها في آخر أربع مباريات .


فقط ديمبيلي حصل على التصفيق من المدرجات


لقد مرت 44 عامًا منذ أن أول زيارة بقادش لملعب كامب نو , منذ هدف سيلسو أورتيغوسا حتى تجنب أنطونيو أولمو هزيمة برشلونة في أول زيارة لقادش (1-1) , و هذه المرة احتفل بأول فوز له في الكامب نو في تاريخه في 14 مباراة , لقد أضاف تعادلين فقط حتى الآن.


برشلونة عاش الهزيمة الثانية على التوالي على أرضه , و لم يحدث ذلك منذ أبريل 2003: ديبور 2-4 ويوفنتوس 1-2.


(المصدر / صحيفة MD)

عن منصور أحمد