الرئيسية / مسابقات / الدوري الإسباني / برشلونة لم يتعلم الدرس ويمكن أن يكلفه ذلك لقب الدوري
برشلونة - غرناطة

برشلونة لم يتعلم الدرس ويمكن أن يكلفه ذلك لقب الدوري

— لو حافظ على 1-1 ضد غرناطة، كان سيعتمد على نفسه في الفوز بلقب الليغا، ولكنه هاجم وترك الدفاع وخسر. امام اليوفي خسر البارسا صدارة المجموعة لأنه خسر 0-3 في كامب نو، لو بقي خاسر 0-2 لتصدر. وايضا امام باريس خسر 1-4 في الذهاب ليفقد عمليا امله في التأهل.


من أهم أوجه القصور التي أظهرها نادي برشلونة هذا الموسم ، هو عدم معرفة كيفية النجاة في المحنة , يبدو أن برشلونة يفقد هدوؤه و لا يعرف عدم الخروج من اللعبة , حدث له مرات عديدة , إنه لا يستطيع مسايرة الوقت


الخسارة ضد غرناطة هي المثال الأخير وربما الأكثر إيلامًا , فيها يمكن أن تضيع الليغا , لعدم الافتراض أنه إذا لم يكن من الممكن منع التعادل في ذلك اليوم يجب أن لا يخسر , التعادل على الرغم من كونه قبيح ومفجع ومخيب للآمال ، معه سيحافظ برشلونة على الكنز الهائل المثمثل في الاعتماد على نفسه للفوز بالدوري قبل خمس جولات فقط.



هدف داروين ماشيز 1-1 أخرج كل أشباح الماضي القريب وأصبح الفريق غير منظم للغاية ، وربما يكون محبطًا بسبب الفرصة الضائعة للفوز بالصدارة ، لدرجة أن غرناطة لم تستغرق وقتًا طويلاً لتسجيل الهدف الثاني 1-2 , و قد يخسر برشلونة الدوري من خلال عدم التوقف عن التفكير لمدة ثانيتين في الحفاظ على التعادل


في بعض الأحيان ، عليك أيضًا أن تدرك مزايا المنافس المباشر ، وهذا ، بلا شك ، هو أحد الأشياء التي تميز ريال مدريد , في يوم الثلاثاء ، كان يمكن للفريق الأبيض أن يسحق ضد تشيلسي وفي خضم تحطم سفينتهم ، أمسكوا بالخشب الطافي و تشبثوا بـ 1-1 ، وسنرى ما هي النهاية في هذه الحالة.


برشلونة ، في نفس الموسم ، كان لديه بطاقة الفائزة في مرحلة المجموعات بدوري أبطال أوروبا: بعد الفوز في تورينو 0-2 ، في الجولة الأخير استقبلوا يوفنتوس وانتهى بهم الأمر بفعل الشيء الوحيد الذي لا يجب حدوثه : السقوط بـ 0- 3 , و تأهلوا في المركز الثاني على الرغم من فوزه في جميع المباريات السابقة وقاده لمواجهة صعبة في دور الـ16 ، باريس سان جيرمان , و في تلك المواجهة ، لم يقرأ برشلونة مرة أخرى ما يحتاجونه عندما كانت الأمور لا تسير على ما يرام , و 1-4 طردتهم عمليا من دوري أبطال أوروبا.


يسيطر خوف غريب على برشلونة عدة مرات عندما لا تكون الأمور لصالهحم و لا يعرفون الخروج بأقل الشرور , و الأخير كان ضد غرناطة ويمكن أن يكلف لقب الدوري.


(المصدر : صحيفة MD)

عن منصور أحمد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*