الرئيسية / مسابقات / الدوري الإسباني / روابط المدرج الشمالي قررت مقاطعة المباراة ضد قادش
برشلونة

روابط المدرج الشمالي قررت مقاطعة المباراة ضد قادش

وذلك احتجاجًا على الأحداث التي وقعت ضد إينتراخت فرانكفورت والتي وصفوها بأنها “أعظم عار حدث في منزلنا”


لن تكون روابط المدرج الشمالي في كامب نو حاضرة يوم الاثنين المقبل في مباراة برشلونة و قادش ، احتجاجًا على الأحداث الخطيرة التي وقعت يوم الخميس الماضي في الملعب ، في إياب ربع نهائي الدوري الأوروبي ضد أينتراخت فرانكفورت ، بغزو أكثر من 30 ألف مشجع للفريق الألماني منتشرين في جميع أقسام المدرجات , وهذا ما أكدته الروابط التشجيعية يوم الأحد ، من خلال بيان: “الأحداث التي وقعت يوم الخميس تجعلنا مضطرين لاتخاذ إجراء ، كما فعلنا خلال المباراة وفي مناسبات أخرى ، ولهذا السبب بالذات لن نحضر مباراة برشلونة و قادش المقبلة”.



كما وصفوا ما حدث ضد النادي الألماني بأنه “اليوم الذي سيتم تعليمه إلى الأبد على أنه أكبر عار حدث في منزلنا “.
يضيفون أيضًا “كمشجعين ، عانينا من إذلال اجتماعي لا يمكننا أن ننساه أبدًا”.


في البيان ، فإن روابط المدرج الشمالي التي غادرت بالفعل يوم الخميس مكانها في نهاية الشوط الأول وخلال الدقائق العشر الأولى من الشوط الثاني ، تتأسف أيضًا وتعرب عن استغرابها من “مثل هذا الغزو ، الذي تم الترويج له لأسابيع ، مر دون أن لا يلاحظه أحد تمامًا من قبل وزارة الأمن و الشرطة الكتالونية ونتساءل عما إذا كانت مفاجأة أو إذا تم الترويج للتقاعس للحصول على ثلاثة ملايين يورو في شباك التذاكر ؛ لم تكن مفاجأة أيضا أنهم أولوا اهتماما خاصا لمشجعي برشلونة وأهملوا ظهور أكثر من 30 ألف مشجع ألماني “.


تذكر الروابط التشجيعية الكتالونية في تفسيراتها أن ” نظام تحرير مقاعد أصحاب التذاكر الموسمية حتى يتمكن مشجع برشلونة الآخر من استخدامها الذي روج له النادي كان اتجاهًا في المواسم الأخيرة ، مما يسهل وصولها إلى السياح و جماهير المعادية من خلال سياسة أسعار لا يمكن تحملها لعامة جماهير برشلونة في كاتالونيا ، لكن أحداث هذا الموسم تتجاوز أي حد وتعرض كتلة برشلونة الاجتماعية للخطر”.


(المصدر / صحيفة MD)

عن منصور أحمد