الرئيسية / مسابقات / الدوري الإسباني / معضلة كومان الكبرى , غياب ميسي و دي يونغ عن الكلاسيكو
كومان

معضلة كومان الكبرى , غياب ميسي و دي يونغ عن الكلاسيكو


— اللاعبان الأكثر استخدامًا من قبل كومان على بعد بطاقة واحدة من الإيقاف , إذا رأى دي يونغ وميسي اللون الأصفر أمام بلد الوليد ، فسيغيبون عن الكلاسيكو.



رونالد كومان يجب أن يعرف كيفية إدارة فريقه بشكل أفضل من أي وقت مضى , مع العودة إلى المنافسة بعد استراحة المنتخبات الوطنية.



هناك حالتان تشكلان مصدر قلق خاص لـ الفنيين , وهو أن فرينكي دي يونغ وليو ميسي على وشك الإيقاف. ذ



إذا رأوا بطاقة صفراء واحدة أخرى ، فسوف يكملون دورة البطاقات (5) ويفوتون المباراة التالية , تمكن اللاعبان حتى الآن من التعامل مع هذا الموقف دون مشاكل ، لكن تأتي الآن لحظة حاسمة من الموسم ، حيث اقتربت مباراة الكلاسيكو ضد ريال مدريد ، لذا إذا لعبوا يوم الاثنين المقبل ضد بلد الوليد في كامب نو و شاهدوا البطاقة ، سيفتقدون الكلاسيكو




يمكن أن يغير هذا الموقف شديد الخطورة خارطة طريق كومان ، لأن المخاطرة بخسارة اثنين من أهم اللاعبين في الفريق في مباراة لها أهمية كمبارة ريال مدريد يمكن أن تأتي بنتائج عكسية من كل النواحي.



في حالة الهولندي دي يونغ ، يمكن أن يتركه كومان على مقاعد البدلاء بحجة أنه اللاعب الدولي الأكثر جمعا لدقائق : لقد لعب 270 دقيقة كاملة من المباريات الثلاث مع هولندا , الصعب هو غياب ميسي ضد بلد الوليد ، لأنه جاهز بعد أسبوعين من الراحة: تم تعليق المباريات الرسمية للأرجنتين بسبب الوباء.



كون كومان واقعيًا ، يبدو أن لدى ليو ميسي خيارات للعب أكثر من فرينكي دي يونف , وليس فقط لأن أحدهم يأتي من لعب جميع المباريات مع فريقه والآخر قد استراح ، ولكن لأن الهولندي لاعب بمهام دفاعية أكبر وبالتالي لديه المزيد من الخيارات لرؤية اللون الأصفر من المهاجم ميسي ، والذي يمكنه التحكم في نفسه بتجنب بطاقة محتملة.



مهما كان قرار كومان ، فإنه قرار أهم مما يبدو ، لأننا نتحدث عن اللاعبين الأكثر استخدامًا من قبل المدرب: دي يونغ يتصدر الترتيب بـ 3608 دقيقة و 41 مباراة ، فيما احتل ميسي المركز الثاني بـ3292 دقيقة و 37 مباراة.



(المصدر : صحيفة الاس)

عن منصور أحمد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*