أليكس فالي

هل يملك أليكس فالي فرصة العودة إلى برشلونة؟

مع الرحيل المحتمل لماركوس ألونسو يمكن أن يكون الظهير المعار إلى ليفانتي خيارًا لتعزيز الخط الأيسر

إحدى القضايا المعلقة لنادي برشلونة في سوق الانتقالات هي الأظهرة , حاليًا يمتلك فريق تشافي ثلاثة فقط في القائمة: جواو كانسيلو، أليخاندرو بالدي وماركوس ألونسو، بالإضافة إلى الدقائق التي يلعبها هيكتور فورت.

الوحيد الذي يملك دقائق هو البرتغالي، و إصابة اللاعب الشاب بالدي أبطأت تقدمه في حين أن لاعب تشيلسي السابق لا يقنع المدرب ويهدف إلى مغادرة السوق الصيفي في نهاية عقده.

مع كل هذه الفوضى في الممرات في النهاية يلعب كانسيلو على اليسار (يمكنه اللعب، لكنه ليس جناحه) ويلعب كوندي على اليمين (قلب دفاع)

الخطة الأولية لفريق برشلونة هي التوقيع بشكل دائم مع البرتغالي وعودة جوليان أراوخو من إعارته إلى لاس بالماس ومع ذلك لن يكون لدى الفريق سوى ثلاثة أظهرة لذلك يمكن أن يعود أليكس فالي الجناح الأيسر المعار إلى ليفانتي.

أساسي بلا منازع في ليفانتي
غادر لاعب برشلونة الشاب هذا الصيف على سبيل الإعارة إلى ليفانتي , وضع مشابه لما مر به في النصف الثاني من العام الماضي عندما غادر برشلونة أتليتيك ليلعب على سبيل الإعارة مع أندورا في دوري الدرجة الثانية , ساعدته الخبرة في جبال البيرينيه وهو في الثامنة عشرة من عمره فقط على اكتساب دقائق مع فريق كان يكافح للوصول إلى مراكز الملحق.

هذا العام في سيوتات دي فالنسيا هو أحد أبطال مجموعة ليفانتي , لعب 23 مباراة من أصل 33 محتملة، إصابة واحدة فقط في شهر أكتوبر وأخرى في شهر فبراير تسببت في غيابه عن مباراة ليفانتي , إنه اللاعب الميداني الثالث الذي لعب أكبر عدد من الدقائق في الفريق بإجمالي 1,907.

ويحتل ليفانتي المركز الحادي عشر في دوري هايبرموشن رغم أنه على بعد أربع نقاط فقط من مراكز الملحق , مع بقاء تسع مباريات متبقية سيحاول أليكس فالي إعادة ليفانتي إلى الدرجة الأولى بعد عامين.

قبل المغادرة الى ليفانتي ظهر فالي لأول مرة مع الفريق الأول في يوليو 2022 في مباراة ودية ضد أولوت حيث لعب 90 دقيقة كاملة , بالإضافة إلى ذلك سافر في الصيف الماضي مع الفريق الأول للقيام بجولة في الولايات المتحدة. وقد وثق به تشافي حتى مع وجود ماركوس ألونسو وبالدي في الفريق، وتمكن اللاعب الشاب من اللعب لبضع دقائق في لاس فيغاس ضد ميلان.

مستقبله في الهواء
مع رحيل ماركوس ألونسو من المحتمل أن يقرر برشلونة تعزيز هذا الخط , ومن الممكن أن يكون أحد الخيارات هو لاعب البالغ من العمر 19 عامًا والذي اكتسب خبرة في دوري الدرجة الثانية، في ليفانتي قام لاعب لاماسيا بإعادة تقييم نفسه و نظرًا للمشاكل المالية التي يعاني منها نادي برشلونة لن يتم استبعاد البيع؛ وقد أبدت فرق مثل لاس بالماس اهتمامًا به بالفعل.

ما يبدو واضحًا هو أن البلوغرانا سيتعين عليهم تعزيز مركز كل من الظهير الأيمن والظهير الأيسر، ويمكن أن يكون فالي أحد “الآصوص” في ادارة جوان لابورتا.

(المصدر : صحيفة سبورت)

اضف رد